مقاطعة - Boycott4Pal

مشروع في الكونغرس لتعزيز اتفاقات التطبيع

مشروع في الكونغرس لتعزيز اتفاقات التطبيع

قدم مشرعون أميركيون مشروع قانون في الكونغرس يدعو إلى تعزيز اتفاقات التطبيع مع “إسرائيل” وتوسيعها، ويحث الإدارة الأميركية، على “تشجيع دول أخرى للتطبيع مع “إسرائيل”، من منطلق الحرص على أن الاتفاقات الحالية تحصد ثماراً أمنية واقتصادية لمواطني البلدان التي وقعت عليها”.

وجاء في المشروع، الذي طرح بعنوان “قانون التطبيع مع “إسرائيل” لعام 2021″ وطرحه أكثر من خمسين سيناتور ديمقراطي وجمهوري، أن “اتفاقات السلام والتطبيع الأخيرة بين “إسرائيل” ودول عربية أخرى، كالإمارات والبحرين والسودان والمغرب، لديها القدرة على تغيير الأجواء الأمنية والدبلوماسية والاقتصادية جذريًا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إضافة إلى تقديم المصالح الأساسية للأمن القومي الأميركي”.

وتضمن أن “هذه الاتفاقات التاريخية قد تساعد على إحقاق السلام بين “إسرائيل” والدول العربية، وغيرها من دول المنطقة، وتخلق فرصًا دبلوماسية إضافية. كما أنها ستحسن من الجهود الداعمة لحل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني عبر التفاوض، والتوصل إلى حل الدولتين: دولة يهودية ديمقراطية ودولة فلسطينية ديمقراطية، تعيشان جنباً إلى جنب بسلام وأمن واعتراف متبادل”.

ويدعو مشروع القانون، وهو ملزم للإدارة الأميركية في حال إقراره في مجلسي الشيوخ والنواب، وزارة الخارجية، إلى وضع استراتيجية أمنية في المنطقة لتسليط الضوء على التهديد المشترك الذي تشكله إيران والمنظمات المتشددة العنيفة، والحرص على وجود نظام ردع أميركي في المنطقة وبناء تعاون وثيق مع شركاء الولايات المتحدة لمواجهة هذه التهديدات، إضافة إلى تطوير الاتفاقات الأمنية مع الشركاء وبينهم.

وطلب المشرعون من وزارة الخارجية، تطوير استراتيجية للتشجيع على التعاون الاقتصادي بين “إسرائيل” والدول العربية والفلسطينيين، لتحسين فرص السلام واحترام حقوق الإنسان والشفافية في الحكم، إضافة إلى التعاون للتطرق إلى مشاكل الشح في المياه وتحسين الأوضاع الصحية والتنموية، وغيرها من القضايا التي ستساعد مواطني هذه البلاد المذكورة على تحسين أوضاعهم المعيشية.

مشروع في الكونغرس لتعزيز اتفاقات التطبيع



وكالة أنباء الشرق الأوسط

وكالة أنباء الشرق الأوسط

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية