مقاطعة - Boycott4Pal

جنوب إفريقيا: على العالم أن يقلق لفلسطين بقدر ما يقلق لأوكرانيا

 

انتقدت وزيرة خارجية جنوب إفريقيا، ناليدي باندور، في حضور نظيرها الأميركي، أنتوني بلينكن، الذي يزور البلاد هذه الأيام، ازدواجية المعايير الغربية في أوكرانيا، قائلة إن بلادها ترى أن على العالم أن يقلق لفلسطين بقدر ما يقلق لأوكرانيا.

وقالت باندور، خلال المؤتمر الصحافي الذي جمعها بنظيرها الأميركي في بريتوريا اليوم: إن بلادها تدعم البحث عن السلام، وتفزعها الحروب لأنها تجلب معاناة لا توصف، “وهو أمر عشناه في ظل نظام الفصل العنصري”.

وأضافت “لا أحد في جنوب أفريقيا يؤيد الحرب في أوكرانيا، لكن قواعد القانون الدولي لا تطبق بالتساوي، مضيفة “يجب أن نهتم بالقدر نفسه بما يحدث لشعب فلسطين، كما هو الحال مع ما يحدث لشعب أوكرانيا”.

من جانبه، قال بلينكن، في المؤتمر الصحافي ذاته، إنه إذا سُمح لروسيا بأن “تتنمر” على أوكرانيا، بأن تغزوها وتستولي على أراض دون اعتراض، فإن الأمر سيعني عندئذ “فتح المجال للتنمر في كافة أنحاء الكرة الأرضية”.

وقال بلينكن، الذي سيتجه إلى الكونغو الديمقراطية ورواندا بعد محطة جنوب إفريقيا، “إذا سمحنا لدولة كبيرة بالتنمر على دولة أصغر منها، وأن تغزوها ببساطة وتستولي على أرضها، فإن ذلك سيفتح المجال للاستئساد ليس في أوروبا فحسب، إنما في أنحاء العالم”.

 



العربي الجديد

العربي الجديد

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية