مقاطعة - Boycott4Pal

غضب إسرائيلي بعد تحذير موقع سياحي من السفر للمستوطنات

 

بعدما حذر موقع “بوكينغ” للسفر على الإنترنت زبائنه من السفر إلى المستوطنات الموجودة في الضفة الغربية، بسبب الأوضاع غير المستقرة التي تعيشها، دعا وزير السياحة الإسرائيلي يوئيل رازفوزوف إلى عقد مناقشة طارئة.

وتأتي هذه المناقضة بزعم خطورة هذه الخطوة، مع العلم أن هذا الموقع السياحي يقع مقره الرئيسي بمدينة أمستردام بهولندا، ويحتوي على أكثر من 28 مليون قائمة، وهو متاح بـ43 لغة حول العالم.

وقالت صحيفة معاريف أن “المواقع الإسرائيلية المستهدفة من إعلان الموقع السياحي العالمي تتركز في مستوطنات أريئيل ومعاليه أدوميم، وتظهر صياغة التحذير أن زيارة هذه الأماكن ستكون مصحوبة بزيادة الخطر على السلامة، وانتهاك حقوق الإنسان والمخاطر الأخرى على الضيوف والمجتمع المحلي”.

وأوضحت أن “الأوساط الإسرائيلية بسبب ذلك عقدت مناقشات عاجلة، واتخاذ سلسلة خطوات، بينها الضغط السياسي على إدارة الموقع بالاشتراك مع الوزارات الحكومية والهيئات ذات الصلة، وإجراء حوار مباشر معه”.

وأضافت أن “وزارة السياحة قررت دراسة إطلاق حملة تسويقية مخصصة لجلب السياح من الخارج إلى مستوطنات الضفة الغربية، واعتبار وضع تحذيرات بشأن السفر إليها خطيئة سياسية، وعملا مشيناً للغاية، لأن هذا الموقع السياحي التجاري اختار التصرف فقط لاعتبارات سياسية”.

 



تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية