مقاطعة - Boycott4Pal

تراجع التفاؤل الإسرائيلي بنقل سفارة بريطانيا من تل أبيب إلى القدس

 

قلّل كبار المسؤولين الإسرائيليين من جدية توقعات، نقل السفارة البريطانية إلى القدس، وذلك بسبب خشية لندن أن تتضرر مصالحها مع العالم العربي، مما قد يرفع فرص “الفيتو” على هذه الخطوة لدى دوائر صنع القرار في المملكة المتحدة.

يأتي ذلك بعد الترحيب الإسرائيلي الواسع الذي أعقب إعلان رئيسة الحكومة البريطانية ليزا تراس خلال اجتماعها بنظيرها الإسرائيلي يائير لبيد على هامش اجتماعات الأمم المتحدة، أنها تدرس خطوة نقل السفارة إلى القدس.

وأوضحت صحيفة يديعوت أحرونوت، أن دوائر دبلوماسية إسرائيلية “طالبت بالتهدئة من حجم التفاؤل الذي يسود تل أبيب؛ لأن فرص نقل بريطانيا سفارتها من تل أبيب إلى القدس ضئيلة للغاية؛ لأن مثل هذه الخطوة السياسية ذات عواقب كثيرة، وتراس ذاتها تفهم حساسية الموضوع، ولعل كلامها جاء في سياق الحملة الانتخابية لحزبها المحافظ، رغم أن تل أبيب ستكون سعيدة للغاية إذا اتبعت بريطانيا باقي الدول مثل الولايات المتحدة بنقل سفارتها”.

وأضافت الصحيفة أن “مسؤولين إسرائيليين كبارا، أكدوا أنه لا توجد إمكانية كبيرة لهذه الخطوة؛ لأن بريطانيا لديها مصالح كبيرة في العالمين العربي والإسلامي، ومثل هذه الخطوة يمكن أن تضر بها بشكل خطير، ومن المتوقع أن وزارة الخارجية في لندن وجهات أخرى في المملكة ستستخدم حق النقض ضد نقل السفارة”.

 



تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية