الرئيسية| بيان |تفاصيل الخبر

وزير الطاقة التركي يزور إسرائيل الشهر المقبل 👎

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

يزور وزير الطاقة التركي "ألب أرسلان بيرقدار" كيان الاحتلال في نوفمبر القادم لإجراء مناقشات حول الغاز الطبيعي في "إسرائيل".

وتتضمن المناقشات بحث شحن الغاز الطبيعي من كيان الاحتلال إلى أوروبا وللاستهلاك المحلي عبر تركيا.

اقرأ أيضًا: الرئيس الإسرائيلي يصل تركيا تلبية لدعوة من أردوغان

وأكد "بيرقدار" أن رئيس وزراء الاحتلال "نتنياهو" والرئيس التركي "أردوغان" قد اتفقا خلال اجتماعهما في سبتمبر المنصرم في نيويورك على التفاوض بشأن تسليم الغاز وجهًا لوجه مع وزير طاقة الاحتلال "كاتس".

كما أوضح خلال حديثه إلى محطة الغاز التركية، أن هذا الاتفاق سيتم خلال رحلة إلى "إسرائيل" في نوفمبر القادم، والتي تشمل لقاءات مع عدد من الشركات في "إسرائيل" تعمل في مجال الطاقة.

اقرأ أيضًا: الاحتلال يستعد لإعادة فتح مكتبه الاقتصادي والتجاري في تركيا

وأضاف "بيرقدار" "نحن نتحدث عن تعاون أكثر شموًلا في مجال الطاقة، لكن إيصال الغاز الإسرائيلي إلى تركيا وأوروبا عبر تركيا هو الرائد أو من بين الأولويات العليا ".

وبينما أشار "بيرقدار" إلى أن الاستعدادات قد تمت بالفعل لجعل المشروع حقيقة واقعة، أوضح أن جزءًا من الغاز سيكون في تركيا وجزء منه يذهب إلى أوروبا لضمان أمن الإمدادات الأوروبية.

اقرأ أيضًا: أنقرة.. حركة المقاطعة تدين عودة رحلات شركة العال الإسرائيلية إلى تركيا

ونوّه "بيرقدار" إلى أن تركيا وقعت مؤخرًا على اتفاقيات لتزويد رومانيا ومولدوفا ودول أخرى بالغاز الطبيعي، وأنها تتلقى طلبات شراء من دول أوروبية أخرى تشمل ألمانيا، لافتًا إلى أن تركيا ستحتاج إلى 20 غيغاوات من الطاقة النووية.

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد التقى برئيس وزراء الاحتلال "نتنياهو" شخصًيا للمرة الأولى في نيويورك الشهر الماضي، وأكد الطرفان أنهما قد يتخذان خطوات في مجال التنقيب عن الطاقة وشحنها.

فيما يشار إلى أن رئيس كيان الاحتلال الإسرائيلي “هرتسوغ” زار تركيا في مارس الماضي بدعوة من الرئيس التركي "أردوغان"، لبحث "سبل تعزيز العلاقات الثنائية في مختلف المجالات" لاسيما في ملف التنقيب عن الغاز في شرق البحر المتوسط.