مقاطعة - Boycott4Pal

إطلاق حملة في مدينة أراغون الإسبانية للاعتراف بفلسطين

أطلق البيت الفلسطيني في مدنية أراغون الإسبانية و30 هيئة وجمعية من المجتمع المدني حملة دولية للاعتراف بالدولة الفلسطينية من خلال منصة أقيمت بمقر البرلمان الإسباني الكائن في قصر الجعفرية في أراغون.

وشارك في المنصة سفير فلسطين، حسني عبد الواحد، والسكرتيرة الكونفدرالية الدولية للجان العمالية كرستينا فاسيابن، وعضو المنبر الدولي سيرخيو باسولي، والإعلامية الإسبانية تيريزا أرانخورين، وإيزياس بارينادا.

وقدم السفير عبد الواحد شرحًا مطولًا عن مقدمات النكبة الفلسطينية عام 1948 وما تلاها من تهجير الفلسطينيين وإقامة “دولة إسرائيل”، واستمرار معاناة الشعب الفلسطيني وانتهاك لحقوقه من قبل الاحتلال، والتي لم تنته منذ ذلك التاريخ.

وأكد أهمية هذه الحملة في مطالبة المجتمع المدني والقوى السياسية في جميع أنحاء العالم بالاعتراف بالدولة الفلسطينية لإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني وإحلال السلام في الشرق الأوسط.



تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية